الرئيسية / صحه / طرق علاج جفاف العين بأكثر من طريقة كالطرق الدوائية والمنزلية والجراحية

طرق علاج جفاف العين بأكثر من طريقة كالطرق الدوائية والمنزلية والجراحية

عادة ما يصاب العين هو الجفاف فأصبح متداول بين الناس أصابتهم بجفاف العين وخاصة بعض الناس عن الباقى , حيث تكون النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بجفاف العين دون باقى النساء , وتكون النساء عند تقدم عمرهم أكثر عرضة عن النساء الصغيرات , ونكون النساء عامة أكثر عرضة للإصابة بجفاف العين عن الرجال , وتكون الرجال الذين اقتربوا من مرحلة الشيخوخة أكثر عرضة بالاصابة من جفاف العين عن باقى الرجال .

لا نستطيع إهمال عضو هام مثل العين وذلك لأهميتها وحاجة كل الناس الى العين والسبب الاخر ان العين عضو حساس جدا لأي تغيير يطرأ عليه ليس كباقي الأعضاء , يجب الاهتمام بالعين والإسراع بمعالجة أي متغير يؤثر على سلامتها .

سوف نتحدث عن كافة الطرق العلاجية لمواجهة جفاف العين والمحافظة عليها ولكن يجب نعرف في البداية ماهى الاسباب التى ادت إلى حدوث جفاف العين وما هو جفاف العين وكيف نعرف اذا كنا نعاني من جفاف بالعين أم لا.

طرق علاج جفاف العين بأكثر من طريقة كالطرق الدوائية والمنزلية والجراحية

تعريف جفاف العين

جفاف العين هو عبارة عن قلة نزول الدموع عن المعدل الطبيعى لها لحدوث سرعة فى تبخر الدموع عند إفرازها عن الحد الطبيعي لها .

كيف نعرف اذا كنا نعاني من جفاف بالعين أم لا ( اعراض جفاف العين )

  • الشعور بألم أو وخز في العين .
  • احمرار بالعين .
  • عدم القدرة على رؤية الأشياء بصورة طبيعية .
  • الإحساس بإرهاق بالعينين أثناء القراءة ولو لمدة بسيطة .
  • الإحساس بحكة فى العين .

أسباب جفاف العين

  • مشاهدة التلفاز لمدة متواصلة دون أخذ فاصل فى الزمن لإراحة العين .
  • كثرة الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر والموبايل.
  • كثرة تعرض العين لأشعة الشمس الملتهبة.
  • حدوث خلل فى وظائف الغدد داخل العين المسئولة عن إفراز الدموع .
  • حدوث التهابات بالعين .
  • كثرة ارتداء النساء للعدسات اللاصقة.
  • جفاف الجو المحيط بك .

طرق علاج جفاف العين بأكثر من طريقة كالطرق الدوائية والمنزلية والجراحية

علاج جفاف العين

علاج جفاف العين ينقسم الى ثلاثة اقسام وهما العلاج بالأدوية والقطرات – العلاج المنزلي – العلاج الجراحى .

  • العلاج بالأدوية

عادة ما يذهب الشخص عند إحساس بألم فى عينه الى الطبيب وعند تشخيص الطبيب يتضح الامر ان الشخص يعاني من جفاف فى العين لذا يستوجب بعض الأدوية والقطرات لأخذها .

تكون مهمة هذه القطرات هى لمساعدة العين على إفراز الكمية الطبيعية للدموع وتعمل ايضا على ترطيب العين وتخفيف بعض الأعراض المصاحبة للجفاف مثل احمرار العين والشعور بحكة وألم بها .

يكون من بين هذه القطرات التى يكتبها الطبيب قطرات مضادة للالتهاب وقطرات محفزة للدموع وقطرات تحتوى على مضادات حيوية .

  1. قطرات ضد الالتهاب : تلك القطرات المسئولة عن تقليل حدة الالتهاب حول العين التى يكون ناتج من جفاف العين .
  2. مراهم المضادات الحيوية : تلك المراهم تحتوى على مضادات حيوية من وظيفتها قتل اى بكتريا تصيب العين او اى ملوثات داخل العين.
  3. قطرات المحفزة للدموع : تلك القطرات وظيفتها تزويد معدل إفراز العين للدموع لترطيب العين وتقليل الالتهابات داخل العين .
  • العلاج المنزلى
  • تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة .
  • تناول الخضروات والفاكهة.
  • تناول أكثر من 8 اكواب ماء باليوم الواحد .
  • عدم التعرض لأشعة الشمس الحارة .
  • ارتداء النظارات الشمسية أثناء الخروج من البيت او عند حدوث رياح وأتربة فى الجو .
  • عدم الجلوس لمدة طويلة امام شاشة الكمبيوتر .
  • عدم ارتداء العدسات اللاصقة لمدة طويلة .
  • التقليل من التدخين .
  • مشاهدة مناظر طبيعية لراحة العين .
  • الحرص عند استخدام مجففات الشعر وعدم توجهها الى العين .
  • تنظيف العين باستمرار بالماء النقى .
  • عدم استخدام مستحضرات التجميل بالعين  وسرعة تنظيف العين عقب الانتهاء منها.
  •  العلاج الجراحي

عادة ما يستلزم التدخل الجراحي بالعين لمعالجة المشكلة ومن بين تلك الجراحات توجد جراحة غلق مجرى الدموع وجراحة انسداد الغدد المسئولة عن إفراز الدموع .

  1. جراحة غلق مجرى الدموع : هي عملية تعمل على غلق المجرى الطبيعى للدموع الاحتفاظ العين بالدموع وإبقائها رطبة لفترة طويلة .
  2. جراحة انسداد الغدد المسئولة عن إفراز الدموع : قد يوجد انسداد داخل الغدد المسئولة عن إفراز الدموع وبالطبع هذا يتطلب جراحة عاجلة لمعالجة الانسداد ورجوع الغدد إلى حالتها الطبيعية .

عن admin

شاهد أيضاً

ما هى اعراض جفاف العين و الخطوات الواجبة اتخاذها لتخفيف أعراض جفاف العين

ما هى اعراض جفاف العين و الخطوات الواجبة اتخاذها لتخفيف أعراض جفاف العين

العين من الأعضاء الغاية فى الحساسية على عكس باقى الاعضاء , دائما ما يشعر الإنسان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *